موسوعة المعلومات,شبكة فور عرب الإلكترونية,4arb.com, معلومات,عامة,معلوميات,دينية,ثقافية,رياضية,غريبة,الانسان,شخصيات,الأرض,الفضاء,طبية,تاريخية,المرأة,اختراعات,مخترعين,دول العالم,بحار,اسماك,حيوانات,حيوان,طيور,حروب,اشجار,نبات,طبيعة,مصطلحات,تعريفات,ارقام,رياضية,متنوعة

أسرار وفوائد المشمش فاكهة الصيف الشهية

المشمش المعروف بغناه بمادة البيتاكاروتين يوجد منه انواع عديدة حيث تصل الى عشرين نوعاً اشهرها النوع البلدي الذي يشتهر بمذاقه الحالي وكبر حجمه ولونه الضارب الى الحمرة وقلة أليافه، ثم يليه النوع العجمي والمعروف بلونه العاجي الضارب للحمرة وكبر حجمه وقلة اليافه وطعمه الحالي، وهناك الوزري والتدمري والكلابي وهذا الاخير معروف بصغر حجمه، وهذه الانواع تشتهر بها سوريا وتركيا.


 
تحتوي ثمار المشمش على ماء بنسبة 81% ومواد سكرية بنسبة 8.1% ومعادن بنسبة 0,8 % واحماض عضوية بنسبة 1% ومواد سليلوزيه بنسبة 8% وفيتامينات مثل فيتامين أ – ب1 – ب2 – ج ، ومن اهم المواد المعدنية التي يحتويها المشمش البوتاسيوم الذي يوجد بنسبة 300 ملجم في كل 100 جرام من لب المشمش وكذلك معدن الصوديوم.
 
وهذان المعدنان من المعادن الضرورية لحياة خلايا الجسم، كما يحتوي لب المشمش على الفوسفور والكالسيوم والحديد حيث إنه هذه المعادن الضرورية جداً للهيكل العظمي وتكوين الهيموجلوبين.
 
وتعود معظم فوائد المشمش الى محتواه العالي والوفير من الجزرانيات (Cartonoids) والمعروفة بالاصباغ النباتية التي توجد في كثير من الفواكه والخضراوات ذات اللون الاحمر والاصفر والبرتقالي، ويتمتع المشمش بنسبة عالية من الجزرانيات مثل البيتاكاروتين ذي الفوائد الصحية العديدة التي لها خاصية الوقاية من الامراض.
 

 
ان الخليط الفريد من المركبات الدوائية في المشمش يجعل هذه الفاكهة حليفاً قوياً في محاربة امراض القلب، وبالاضافة الى مادة البيتاكاروتين فإن ثمار المشمش تحتوي على مادة الليكوبين.
 
حيث اثبتت الدراسات العلمية ان هذين المركبين يقاومان العملية التي يتحول خلالها كوليسترول البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة المعروف باسم (LDL) الى مادة فاسدة في مجرى الدم، وهذا امر مهم لانه من المحتمل ان يؤدي فساد(LDL) الى الالتصاق بجدران الشرايين.
 
قال الدكتور فريدريك كاشيك الباحث الكيميائي، الذي يعمل في معمل تركيب الاغذية في قسم الزراعة في ماريلاند بالولايات المتحدة، ان مادة الليكوبين تعتبر من اقوى مضادات الاكسدة التي نعرفها.
 

 
كما وجدت احدى الدراسات التي استمرت ثلاثة عشر عاماً، ان الاشخاص الذين تناولوا الجزرانيات (البيتاكاروتين) بكميات كبيرة، قل لديهم معدل الاصابة بأمراض القلب بنسبة الثلث، مقارنة بغيرهم ممن تناولوا كميات اقل، وفي دراسة اخرى استمرت 8 سنوات، واجريت على 90000 مريض ثبت ان الذين يتناولون غذاءً غنياً بالجزرانيات يقل لديهم خطر الاصابة بنفس الامراض بنسبة الربع.
 
تحتوي ثمار المشمش على كمية عالية من البيتاكاروتين، حيث تحتوي ثلاث ثمرات من المشمش على 2 ملجم أي 30% من الكمية المطلوبة يومياً.
تعتبر ثمار المشمش ذات فائدة كبيرة في حماية العينين، بسبب احتواء المشمش على فيتامين أ حيث تتحول مادة البيتاكاروتين في الجسم الى فيتامين أ .
 

 
لقد وجد ان ثلاث ثمرات من المشمش تمد الجسم ب 2.769 وحدة دولية من فيتامين أ أي 55% من المقدار اليومي.
 
من اهم مميزات المشمش مقدرته على تعديل الحموض الضارة المتخلفة في الجسم من بعض الاغذية الاخرى، اذ يحتوي على مقدار اكبر من الاسس المعدلة كالمعادن والطرطرات التي لا يبدأ مفعولها الا بعد عملية الهضم.
 

 
يعتبر المشمش من اقوى المصادر النباتية في تقوية العظام والانسجة لانه يهب حجراتها الحياة ويزيد في نشاطها ونموها، ولهذا فيجب اعطاؤه للاطفال والمصابين بفقر الدم والضعف العام، كما يعطى مستحلبه للرضع.

تعليقات
تحميل...