موسوعة المعلومات,شبكة فور عرب الإلكترونية,4arb.com, معلومات,عامة,معلوميات,دينية,ثقافية,رياضية,غريبة,الانسان,شخصيات,الأرض,الفضاء,طبية,تاريخية,المرأة,اختراعات,مخترعين,دول العالم,بحار,اسماك,حيوانات,حيوان,طيور,حروب,اشجار,نبات,طبيعة,مصطلحات,تعريفات,ارقام,رياضية,متنوعة

طرق غريبة للموت

الموت وفقا للمفهوم الديني عبارة عن خروج الروح من جسم الإنسان. وطبقا للمفهوم العلمي هو توقف النشاطات الوظيفية الحيوية مثل: التنفس، القلب، النبض، الحركة، الأكل والشرب ….. الخ.


 
في موضوعنا اليوم سوف نستعرض أغرب طرق الموت، وهي حالات موت غريبة وقعت لأناس بأسباب إرادية أو لا إرادية، ومنها ما هو مسجل بموسوعة جينيس العالمية للأرقام القياسية. (ونعتذر لعدم وضع صور في هذا الموضوع).
 
1- الموت بالصرف الصحي:
بعد أن وجد حافظته المسروقة في أحد مجاري الصرف الصحي الضخمة، لم يستطع أحد المواطنين الكنديين، 57 عاما، انتظار رجال الشرطة القادمين لمساعدته، وأراد أن يعتمد على نفسه في استرداد حافظته، لكنه لقي حتفه بعد أن غاص في عمق المجرى الذي يبعد عن سطح الشارع بعدة أقدام!
 
2- الموت بمزيل العرق:
في 1998، لقي صبي، يبلغ من العمر 16 عاما، حتفه في بريطانيا، إثر إصابته بأزمة قلبية نتيجة استنشاقه لكمية كبيرة من أبخرة مزيل العرق. وأثبت تقرير التشريح الطبي الذي تم إجرائه على جثة الصبي أن مجرى الدم يحتوي على كمية كبيرة قاتلة من غازي البوتان والبروبان السامين، اللذان يدخلان في التركيب الكيميائي للعطور!
 
3- الموت بسبب اللحية:
لقي النمساوي، هانز شتاينينجر، حتفه عام 1567 في حريق شب في بلدته، حيث لم يتمكن من النجاة من ذلك الحريق بعد أن تعثر في لحيته التي كان يبلغ طولها 1.4 متر، وهو الطول الذي كان يجعله يطويها ويحملها في حقيبة جلدية أثناء سيره، لكن الوقت لم يسعفه هذه الليلة لفعل ذلك!
 
4- الموت على يد الأغنام الجائعة:
في أحد المزارع بإنجلترا، توفيت يتي ستوبس، 67 عاما، عام 1999، عندما ذهبت بعربتها من طراز ATV المخصصة للأماكن الوعرة، إلى مزرعة زوجها لإطعام قطيع من الأغنام، لكن الأغنام الجائعة هاجمتها، ما تسبب في سقوطها في المحجر المقابل للمزرعة، لكن هذا السقوط لم يكن السبب في موتها بل عربة الـATV التي سحقتها!
 
5- الموت بحمالة الصدر:
بعد مواجهتهما لعاصفة رعدية شديدة ضربت العاصمة لندن عام 1999، لجأت سيدتان بريطانيتان إلى الاحتماء تحت إحدى الأشجار، لكنهما سرعان ما لقيا حتفهما بعد أن ضربهما تيار صاعق من البرق، وبعد الكشف الطبي على جثة كل منهما أثبت أن الجزء المعدني الموجود بحمالات الصدر عمل كموصل للكهرباء جذب إليه البرق!
 
6- الموت بألعاب الفيديو:
في كوريا الجنوبية عام 2005، توفي شاب، يبلغ من العمر 28 عاماً، بعد قضائه وقت طويل يلعب على النسخة الإلكترونية من «ستاركرافت»، التي تعد من أكثر ألعاب الانترنت شعبية في بلاده، حيث قضي 50 ساعة متواصلة في أحد مقاهي الإنترنت بدون أن يأخذ فترات للراحة والنوم، ما أدى إلى انهياره وإصابته بسكتة قلبية.
 
7- الموت بالعسل الأسود:
في منطقة يقطن بها عدد كبير من المهاجرين الإيطاليين بمدينة نورث إند بولاية بوسطن الأميركية، لقي 21 فردا حتفهم عام 1919، بعد انفجار خزان ضخم يحتوي على2.5 جالون من العسل الأسود الساخن الذي أدى تطايره إلى مقتل الضحايا!
 
8- الموت بلافتة هوليوود:
نتيجة لفشل آخر أعمالها بعد أن حققت نجاحا كبيرا وأصبحت من أهم نجوم هوليوود، قررت الممثلة الأميركية، بيج إنتويست، أن تنهي حياتها بيديها في سبتمبر 1932 بإحدى الوسائل المتعلقة بمهنتها، وهي لافتة «هوليوود» الشهيرة، التي كانت كلمة Hollywoodland مدونة عليها، حيث تسلقتها ثم ألقت بنفسها من فوقها!
 
9- الموت بالخردة:
بعد أن بلغا العشرينات من العمر عام 1909، أصبح الشقيقان، لانجلي وهومر كولير، مدمنين على تجميع الخردة، التي أغرقت المنزل الذي كانا يقطنان به ليصل وزنها إلى 180 طن. وفي 1940، لقي الأخوان حتفهما حينما غرق أصغرهما في هوة بين هذه الخردة دون أن ينجده أحد، ذلك لأن شقيقه الأكبر كان قد أصابه المرض وأصبح طريح الفراش، ليموت هو الآخر جوعا بعد وفاة شقيقه الذي اعتاد أن يطعمه في فراشه!
 
10- الموت بسبب ظاهرة غير مفهومة:
في ظروف غامضة ومثيرة للرعب تم الكشف عن وفاة 10 طلاب من معهد «أورال بوليتيكنيك» الروسي عام 1959، بعد أن قاما برحلة تسلق للجبال. وبدأ الأمر بعدما أصيب أحدهم بمرض معد، ما جعلهم يتركونه بإحدى الوحدات العلاجية ليستكملوا رحلتهم التي انتهت بمقتلهم جميعا بطرق غريبة، حيث وجدت الشرطة جثثهم متناثرة في أماكن مختلفة يبعد كل منها عن الآخر بعشرات الأمتار، منها ما هو مصاب بجروح وخدوش وكدمات، ومنها ما وجد مدفون نصفه في الثلج، ذلك بالإضافة إلى الخيمة التي كانوا يقيمون فيها، والتي تم تفجيرها وظهور فتحة في منتصفها، ما أدى إلى تفسير الأمر على أنه من تدبير كائنات فضائية جاءت لتأذيهم!
 
11- الموت بالبرق:
في عام 1989، كان فريق تشادي يلعب مباراة لكرة القدم مع فريق باساجا في الكونغو، عندما هطلت الأمطار، وبدأ البرق والرعد، مما تسبب في موت لاعبي الفريق التشادي (11 لاعب) وأصيب آخرين، في حين أن لاعبي فريق الكونغو لم يصب أحد منهم أي أذى!
 
12- الموت في حمام السونا:
توفي الروسي Vladimir Ladyzhensky عام 2010 عندما قضى 6 دقائق فقط داخل حمام السونا، فقد احترق جسده كله لأن درجة الحراة وصلت إلى 110 درجات مئوية، والعجيب أنه توفى خلال مسابقة عالمية لحمام السونا أقيمت في فلندا!
 
13- الموت بأسنان رأس مفطوعة:
تمكن سيجورد عظيم أوركاني Sigurd the Mighty of Orkney (أحد فادة الفايكنج) من قتل عدوه، وقطع رأسه وعلقه على سرج حصانه متباهيا بأنه قتله، ولكن أسنان الرأس المقطوع جرحت ساقه بينما يقود الحصان عائدا لمنزله، فأصيب عدة مرات ما أدى إلى وفاته جراء تلك الإصابة الغريبة!
 
14- الموت غرقا في الخمر:
عندما علم جورج لانكيت George Plantagenet دوق كلارنيس Clarence بأنه سوف يعدم ، طلب أن يتم إعدامه غرقا في برميل خمر!
 
15- الموت بساقه الخشبية:
في عام 1649 مات السير آرثر أستون Sir Arthur Aston عن طريق ضربه بساقه الخشبية على رأسه حتى الموت، أي مات بسبب ساقه والتي كان اللصوص يعتقدون أنه يخفي فيها عملات ذهبية!
 
16- الأكل حتى الموت:
في 12 فبراير 1771 مات الملك أدلوف فريدريك ملك السويد، بعد أن تناول وجبة تتكون من جراد البحر، الكافيار، مخلل الملفوف، الرنجة والشمبانيا، التي تصدرت 14 نوع من الحلوى المفضلة إليه، بالإضافة إلى الحليب الساخن!
 
17- الموت بسبب نعي وفاته:
في 10 يونيو 1940 مات ماركوس غارفي في لندن عن عمر يناهز 52 عاما، بعد أصابته ب 2 سكتة دماغية، بسبب أنه قرأ نعي وفاته، والذي تم نشره عن طريق الخطأ!
 
18- الموت بسبب التمثيل:
كليمان فالانتيغام محامي أمريكي، وأثناء مرافعته للدفاع عن أحد المتهمين في قضية قتل، أكد كليمان أن القتيل هو من قام بقتل نفسه عن طريق الخطأ، ولتأكيد حجته قام بتمثيل مشهد القتل متقمصاً دور القتيل وذلك بإطلاق رصاصة من مسدسه على ساقه أدت إلى وفاته، وإلى براءة المتهم الذي كان يدافع عنه!
 
19- الموت بسبب صورة:
لقي أكتون بيل حتفه أثناء محاولته أخذ صورة فوتوغرافية لنفسه، حيث قام بالاستلقاء على سور شرفته بالطابق السابع لكنه سقط ولقى حتفه قبل أن يتمكن من التقاط الصورة!
 
20- تاموت من الصحك:
كان كريسيبوس سولي فيلسوفاً إغريقياً ساهم بأفكاره ونظرياته في مجالات علمية عديدة، وذات يوم قام كريسيبوس بإطعام حماره مادة تحتوي على الكحول، وأدى ذلك إلى أن الحمار بدأ بتناول التين بنهم من فوق الشجرة، مما أدى بكريسيبوس أن يبدأ بالضحك الشديد ولم يستطع التوقف بعد ذلك إلا بتوقف قلبه!
 

تعليقات
تحميل...