موسوعة المعلومات,شبكة فور عرب الإلكترونية,4arb.com, معلومات,عامة,معلوميات,دينية,ثقافية,رياضية,غريبة,الانسان,شخصيات,الأرض,الفضاء,طبية,تاريخية,المرأة,اختراعات,مخترعين,دول العالم,بحار,اسماك,حيوانات,حيوان,طيور,حروب,اشجار,نبات,طبيعة,مصطلحات,تعريفات,ارقام,رياضية,متنوعة

نخالة القمح وفوائدها الصحية للجسم

نخالة القمح تمثل القشرة الخارجية للقمح والتي عادة لا نلقى لها أي اهتمام ولا عناية وفى الحقيقة هي تمثل قيمة صحية عالية ولها دور فاعل في علاج بعض الأمراض.
وهي غنية بالألياف الطبيعية التي لا تهضم بواسطة إنزيمات الهضم بالجسم ولديها القدرة على امتصاص كمية كبيرة من الماء ومن هنا تأتى فوائدها المختلفة مع الرجيم.


 
فوائد النخالة الصحية والطبية:
النخالة تساعد على إنقاص الوزن لقلة سعراتها الحرارية ولأنها تنفش في المعدة وتعطى أحساس بالامتلاء والشبع.
 
مفيدة للامساك الذى يعانى منه نسبة كبيرة من المتبعين للرجيم : ألياف السيليولوز المتوفرة بالنخالة تعمل كقطعة الإسفنج حيث تمتص الماء من الأمعاء ويزيد حجمها (تنتفش) فتزيد من كتلة الفضلات، وتمنحها الطراوة الكافية للانزلاق خلال القولون ومغادرة الجسم، ولذا فإن توافر النخالة في الغذاء اليومي يقاوم مشكلة الإمساك ويعالجها.
 
مفيدة في تنظيم حركة القولون والحد من أعراض ومشاكل القولون العصبي الذى يشكو منه عدد ليس بقليل من المتبعين للرجيم ولذا ينصح من يشتكون من القولون في فترة الرجيم بتناول النخالة على الزبادي أو السلطات.
 
تناول النخالة يحول دون ارتفاع السكر بالدم بشكل عال وسريع، تقلل النخالة من امتصاص الدهون الضارة وتمنع ارتفاع الكولسترول الضار في الدم.
 
ومن فوائد النخالة الاخرى:
مفيدة لمرضى البواسير فهي تسهل عملية الإخراج وكذلك تساعد على تطرية البراز مما يقلل من قسوته على الغشاء المبطن للشرج.
 
الألياف في النخالة تقوم بعملية تنظيف للقولون من المخلفات والرواسب الضارة والمواد السرطانية المعروفة والمجهولة حيث تقوم الألياف بجمعها وطردها خارج الجسم. تقلل فرصة تكون حصيات المرارة.
 
يمكن تناول النخالة تدريجيا وبدون إفراط ويمكن تناولها مع الزبادي أو اللبن الرائب أو الحساء أو السلطة ويمكن تناولها على هيئة خبز أو بسكويت خاص. وهي تقوي الأعصاب والدماغ والأجهزة التناسلية.
 
اضافة جرام واحد من مسحوق النخالة إلى طعام كل شخص في كل وجبة وإلى الأطعمة التي توصف بصعوبة الهضم أو التي لا تعطي فائدة غذائية جيدة حيث تعطي هذه الكمية البسيطة نتائج مفيدة جداً لحالات عسر الهضم والمغص ويمكن تناولها للكبار والصغار على حد سواء.
 
وقد تأكد علماء التغذية ان النخالة تقوي الأعصاب والدماغ وأجهزة التناسل والدم والعظام والأسنان والشعر وتعدل وظيفة الغدة الدرقية وتنشط العصارات الهضمية وتحفظ الجسم من عدة أمراض وتعطي الحيوية والنشاط. كما أنها تقي من الاصابة بالتهاب الردب وهو مرض معوي يتميز بالتهاب أكياس بارزة من جدران القولون. وكما أن النخالة تقي من الاصابة بالإمساك فهي مفيدة جداً للأشخاص الذين يعانون من البواسير.

تعليقات
تحميل...